الصفحه الرئيسيةاخبار النقابة ونشاطاتهاأخبار النقابة

أخبار النقابة

أرشيف

تقرير شامل عن محاضرات التدرج  

الجمعة في ٨ تشرين الاول ٢٠١٠

حجم الخط: أ | أ | إطبع المقال | احفظ هده الصفحة

تقرير شامل عن محاضرات التدرج
من 3/3/2010 الى 21/7/2010

افتتحت محاضرات التدرج لسنة 2010 باحتفال حاشد ترأسه نقيب المحامين في بيروت الاستاذة أمل حداد وشارك فيه كل من وزير العدل البروفيسور ابراهيم نجار والرئيس الأول لمجلس القضاء الاعلى القاضي غالب غانم.

أما المحاضرات التي تلت الافتتاح فأتت متنوعة وتوزعت على الشكل التالي:

1 – بتاريخ 3 آذار 2010 حاضر المحامي فريد حليم الخوري عضو مجلس النقابة ورئيس محاضرات التدرج عن " التنظيم الحديث لمكاتب المحاماة " متطرقا الى كل من علاقة المحامي بالعالم الداخلي للمكتب أي التنظيمات الداخلية، علاقة الزملاء داخل المكتب، معايير الجودة في الخدمة الواجبة التطبيق، المكننة والكمبيوتر، آليات البحث الحديثة كالمكتبة الالكترونية والأرشفة الممكننة...

كما تطرق الى علاقة المكتب بالعالم الخارجي مع المحاكم مثلا، مع النقابة، مع الموكلين....

2 – بتاريخ 17 آذار 2010 القى رئيس مجلس شورى الدولة القاضي شكري صادر محاضرة شاملة حول " اختصاص قاضي العجلة "، فاستهلها بتحديد هذا الاختصاص وفقا لأحكام المادتين /579/ و /589/ أ.م.م. متطرقا الى عنصر العجلة، مفندا التدابير الاحتياطية الممكنة وصولا الى موضوع السلفة الوقتية،

ثم انتقل القاضي صادر الى شرح الاعتراضات الممكنة على قرارات قاضي العجلة عملا بأحكام المادة /601/ أ.م.م. او طلب ابطالها وفقا للمادة /602/ وما يليها من نفس القانون.

3 – بتاريخ 31 آذار 2010 حاضر القاضي الدكتور سامي منصور، رئيس الغرفة الثانية لدى محكمة التمييز، رئيس معهد القضاء حول " الوساطة والتوفيق في القانون اللبناني "، وتناول منصور الطرق البديلة في القانوني اللبناني التي تحل مشاكل الناس ولا تحل مكان القضاء. ورأى ان الاهمية في هذه الحالة هي ان الحل ليس الزاميا ويتعلق بشرط موافقة الاطراف" ، مشيرا الى تهافت في التشريعات العربية على وضع نصوص وآليات تنظيمية واضحة للوساطة والتوفيق وإنشاء مراكز متخصصة، وان لبنان لم يلحق بعد بهذا التوجه عمليا" وقال في هذا السياق ان القاضي في لبنان يمكنه ان يحاول التوفيق بين الافرقاء مركزا على اهمية هذا المنحى اذ ان حصول توافق يعني انهاء شاملا ونهائيا للنزاع، فيما الحكم القضائي يشكل مرحلة اولى تليها مراحل تنفيذية وعملية.

4 – بتاريخ 21 نيسان 2010 ، حاضر المحامي الاستاذ الياس ريمون شديد عن " النظام القانوني للمصارف الاسلامية في القانون اللبناني "،

وقد تتطرق المحاضر الى شقين اساسيين ضمن هذا الاطار،

فخصص القسم الاول من محاضرته للتعريف بالنصوص القانونية التي تنظم وترعى عمل المصارف الاسلامية في القانون اللبناني مشيرا الى زيادة عدد هذا النوع من المصارف سواء في لبنان او خارج لبنان مؤكدا على قلة النصوص التي ترعى هذا النشاط المصرفي المتطور،
اما القسم الثاني من المحاضرة فقد خصصه الاستاذ شديد للكلام حول بعض الادوات المالية المعتمدة من قبل المصارف الاسلامية كالمرابحة مثلا وسواها من الادوات الاخرى.

5 – بتاريخ 24 نيسان 2010 القت وزيرة العدل الفرنسية الاستاذة ميشال اليوت ماري محاضرة بعنوان " التحديات القانونية للقرن 21 " وقد شارك في المحاضرة كل من نقيب المحامين في بيروت الاستاذة امل حداد ووزير العدل البروفيسور ابراهيم نجار،

وتطرقت الوزيرة الفرنسية الى ابرز التطورات التي لحقت بالقانون الوضعي خاصة تأثير العولمة في العلاقات القانونية وكذلك اثر التحولات الاقتصادية على هذه العلاقات وتشعباتها كافة.

6 – بتاريخ 5 ايار 2010، القى المحامي رشاد بولس سلامة محاضرة بعنوان " حق الدفاع، شفوية المحاكمة وعلنيتها في الدعوى الجنائية " ،

وقد ركز المحاضر على ان هنالك دور اكيد للقوانين والقواعد وللفقه والاجتهاد، في حماية حق الدفاع، وهنالك بالتأكيد الدور الابرز للمحاكم في هذا المجال، غير ان المشهد لا يكتمل الا بتحديد موقع المحامي على مستوى حقوقه ومسؤولياته وواجباته، من القوانين والقواعد وإجراءات المحاكمة خصوصا ما يتصل منها بالقاعدة العامة المعروفة بالانتظام العام.

7 – بتاريخ 26 ايار 2010، حاضر عضو مجلس النقابة المحامي وجيه مسعد عن " قانون تنظيم مهنة المحاماة بين النص والممارسة "،

وقد تطرق المحاضر الى ابرز الاسس والمبادئ التنظيمية التي ترعى عمل المحامي سواء في علاقته مع زملائه او في علاقته مع موكليه او مع القضاء،

ومن ثم تطرق المحاضر الى الحصانات التي يتمتع بها المحامي لاسيما الفرق بين الاذن بالمرافعة والإذن بالملاحقة وكيفية الاستحصال عليهما والاعتراض عليهما ايضا.

8 – فضلا عن ذلك فقد دعي المتدرجون الى حضور احتفالين هامين على الصعيد القانوني،

الاول، بتاريخ 10 ايار 2010، في الذكرى العاشرة على غياب المحامي العميد ريمون اده بعنوان "ريمون اده: عميد الجمهورية" ، خصص للكلام عن الانجازات الكبيرة للعميد الراحل خاصة في ممارسته القانونية لمهنة المحاماة ، مرافعة وتشريعا،

الثاني، هو الاحتفال الذي نظم بتاريخ 2 حزيران 2010 بمناسبة " يوم البيئة العالمي" والذي خصص لإلقاء الضوء على الواقع البيئي اللبناني لاسيما واقع التشريعات اللبنانية المعمول بها في هذا المضمار وتلك المفترض العمل على انجازها.

9 – بتاريخ 9 حزيران 2010، دعي المحامون المتدرجون لحضور ندوة بعنوان " الاتجاهات الحديثة لقوانين الشركات في القانون الفرنسي والقوانين الانكلوساكسونية "، شارك فيها كل من المحامي الدكتور صلاح الدين الدباغ الذي اشار الى المستجدات على هذا الصعيد في كل من القوانين الاميركية والانكليزية، والمحامي الاستاذ روجيه عاصي الذي استعرض ابرز ما اعتمد حتى الآن من تشريعات حديثة في هذا المجال في القانون الفرنسي.

10 - بتاريخ 21 حزيران 2010، دعي المحامون المتدرجون الى حضور ندوة حول كتاب "آراء في الدستور"، للمحامي الاستاذ سليم جريصاتي، القاضي السابق في المجلس الدستوري، شارك فيها كل من معالي الدكتور خالد قباني ومعالي الاستاذ كريم بقردوني، اضافة الى المحاضر. وقد استعرض المنتدون مضمون الكتاب الذي يتضمن عددا من الاراء القانونية والفقهية للمؤلف الاستاذ جريصاتي خاصة القضايا الدستورية الشائكة التي تم التصدي لها خلال السنوات الماضية.

11 -  بتاريخ 29 حزيران 2010، القى النائب العام في دولة قطر الرئيس علي بن فطيس الماري محاضرة بعنوان " السلطة القضائية "، تطرق فيها الى الخبرة القطرية في هذا المضمار خاصة لجهة توزيع الصلاحيات والأعمال بين وزارة العدل والمحاكم.

12 – بتاريخ 30 حزيران 2010، القى وزير المال الاسبق الدكتور دميانوس قطار محاضرة بعنوان " التحولات الاقتصادية وواقع التشريع اللبناني "، تطرق فيها الى التحديات الاقتصادية الجمة التي يواجهها العالم بصورة عامة، ولبنان بصورة خاصة، مشيرا الى كيفية مواجهتها من قبل المشرع اللبناني، مقدما عددا من الافكار والاقتراحات والملاحظات بشأن التشريع الحاضر والتطوير والمعالجات المرتقبة على هذا الصعيد.

13 – بتاريخ 2 تموز 2010، دعي المحامون المتدرجون الى حضور ثلاث ندوات نظمت بالاشتراك بين نقابة المحامين في بيروت والاتحاد الاوروبي عبر مؤسسةACOJURIS   بعنوان " Procès Pénal et Procès Équitable "، شارك فيها عدد كبير من المحاضرين الاجانب من اصحاب الخبرة، من بينهم بعض نقباء المحامين في اوروبا، كما شارك من لبنان عدد من نقباء المحامين السابقين وذوو الخبرة في هذا المضمار. وقد افتتحت هذه الندوات بكلمة نقابة المحامين في بيروت التي القاها رئيس محاضرات التدرج المحامي فريد حليم الخوري.

14 – بتاريخ 7 تموز 2010، دعي المحامون المتدرجون الى حضور ندوة حول " مشروع قانون المعاملات الالكترونية " ، شارك فيها كل من القاضي فوزي خميس، رئيس لجنة انماء المعلوماتية القانونية والدكتور طوني عيسى، رئيس لجنة المعلوماتية في نقابة المحامين حيث استعرض المحاضران مختلف المواد التي يتألف منها مشروع القانون، مشيرين الى خطورة بعض النصوص الاساسية الواردة في المشروع، وضرورة تعديلها وعدم اقرارها نظرا لما لذلك من انعكاس سلبي مستقبلي على القانون، في حال اقرارها في هذه الصيغة.

15 – كذلك، فقد دعي المحامون المتدرجون الى حفل افتتاح "أعمال المكتب الدائم لاتحاد المحامين العرب" الذي افتتح اعماله في بيروت بتاريخ 13 تموز 2010.

16 – وبتاريخ يوم 14 تموز 2010، وفي معرض اعمال المكتب الدائم لاتحاد المحامين العرب، دعي المحامون المتدرجون الى حضور ندوة بعنوان " اتفاقية التجارة العالمية في الخدمات وأثرها على مستقبل مهنة المحاماة " شارك فيها الامين العام المساعد للاتحاد، فضلا عن الدكتور عبد الحميد ممدوح والدكتور صلاح الدين الدباغ الذين تطرقوا بصورة خاصة الى موضوع التحديات والمخاوف التي يثيرها تشريع عمل مكاتب المحاماة الاجنبية في العالم العربي.

17 – وأخيرا، وبتاريخ 21 تموز 2010، القي نقيب المحامين الاسبق في بيروت الاستاذ رمزي جريج محاضرة بعنوان " نواحي خاصة في المحاكمة لدى القضاء الاداري " تطرق فيها الى الاصول الجوهرية في المحاكمة الادارية مستعرضا مختلف مراحلها ودقة كل منها والمسائل القانونية المتشعبة التي تثيرها كل مرحلة من هذه المراحل.

 216  217  218  219  220  221  222